الهي الهي

الهي الهي


 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول







شاطر | 
 

 أزواج قديسون

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
العندليب
.::: مشرف قسم :::.
.::: مشرف قسم :::.


ذكر
القوس
الحصان
عدد المساهمات : 12
تاريخ التسجيل : 19/04/2010
العمر : 26
الهواية :
مزاجك اليوم :

مُساهمةموضوع: أزواج قديسون   الجمعة أبريل 23, 2010 12:19 am




أزواج قديسون


<blockquote class="postcontent restore ">
المسيح قام... حقاً
قام
[frame="12 98"]أمنا القديسة البارة
ثيوذورا الإسكندرية


عاشت القديسة ثيوذورا في
الإسكندرية على عهد الامبراور زينون (نحوسنة 472) وكانت زوجة رجلٍ تقي ٍّ ذي سمعةٍ
حسنةٍ يدعى بنفوتيوس . وفي أحد الأيام سقطت ثيوذورا في الزنى بفعل تحريض شيطاني
ولكن ما إن اقترفت خطيئتها حتى جعلها منخس ضميرها تتألم ألماً فظيعاً لفعلتها بحيث
لم تتجاسر من بعد على الدخول من جديدٍ إلى منزلها . وإذ تركت كل شيء وتحرقت إلى
انتهاج التوبة سريعا بدلت ملابسها من ثم وتزيّت بزي الرجال وطلبت قبولها كمبتدئ في
أحدى الأديار الرجالية المجاورة تحت اسم ثيوذورس فظن الرئيس أن الوافد خصيٌّ وإذ
عاين حميتها لاعتناق سيرة التوبة قبلها دونما تأخير وألبسها الثوب الملائكي المقدس
؟

وخلال عامين من الزمن أظهرت ثيوذورا غيرة
نموذجية لكل الأعمال النسكية فكانت تتمم المهمات الأكثر ضعة وتقضي كل لياليها في
البكاء والصلوات الحارة ، آملةً أن يغفر الرب ّ خطيئتها ويؤهلها لايجاد نعمة العفة
من جديد . كان مسلكها نموذجياً للغاية حتى أضحت محط إعجاب للجميع وحتى أثارت عليها
غضب الشيطان الذي كان يرى فريسته هكذا وهي تفلت من يديه . فما كان من عدو الخير هذا
الذي لا يشبع والذي لم يقر بعد بهزيمته <أمامها> إلا أن أشار على بعض الرهبان
الحساد أن يثبوا إشاعة مفادها أن ثيوذورس الشاب قد سقط في الزنى مع امرأة من إحدى
القرى المجاورة بل أتوا أيضا بالرضيع إلى باب الدير وإذ لم ترد ثيوذورا بشيء على
هذه الاتهامات مريدة عدم الكشف عن هويتها الحقيقة ومعتبرة مايجري على أنه قصاصٌ
أراده الله لها طردت من ثم إلى خارج الدير لمدة سبع سنين . عندئذ أخذت الولد معها
كما لو كان من خاصتها وأقامت على مقربة من كوخ صغير ثم راحت تصارع في تجرد أقوى ضد
برد الشتاء ، ضد حر الصيف وضد التجارب الشيطانية التي لا عد لها . وبعد مرور
السنوات السبع سمع رئيس الدير لثيوذورس بالعودة إلى الجماعة . وما إن عادت ثيوذورا
حتى أقصت عنها كل استراحة من أتعابها فضاعفت أصهارها وصلواتها واصوامها وأبدت طاعة
وصبرا أعظم شانا من ذي قبل . أما الولد فقد اتخذته لها معلمة إياه كيفية إحراز
الفضائل الإنجيلية والصلاة المتواصلة ثم بعد مدة من الزمن إذ كانت تعظ للمرة
الأخيرة ذاك الذي صار في الحقيقة ابنا لها بحسب الروح رقدت بسلام . وفي أوان موتها
رأى رئيس الدير رؤيا فشاهد امرأة متوشحة بملابس مضيئة ترتفع إلى الجو وتنضم إلى جوق
الأبرار والقديسين عندئذ اعترف الجميع بغلطتهم باكين ومجدوا الله الذي صنع عجبا
عظيما للغاية كهذا فلقد تشددت ثيوذورا بالنعمة وانتصرت على ضعف طبيعتها ولكي تشفي
هوى الجسد جابهت تجارب الجسد عائشة وسط الرجال في الخفية ومتجاوزة رفاقها في النسك
والأتعاب حتى أنها بالغت اللاهوى وطهارة الملائكة لما كانت بعد متردية بالجسد

ملاحظة معنى اسم ثيوذورا : ( عطية الله )[/frame] </blockquote>



<blockquote class="signature restore">

†††التوقيع†††


</blockquote>
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
أزواج قديسون
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الهي الهي :: ††منتدي القديسين†† :: ††سير القديسين ††-
انتقل الى: